ساعة إجابةإختصار علوم الحديثشرح الأجروميةشرح كتاب الإلمامشرح صفة صلاة النبي

فتنة الخلافة الداعشية العراقية المزعومة/ للشيخ عبد المحسن العباد حفظه الله

بسم الله الرَّحمن الرَّحيم

الحمد لله وحده، وصلَّى الله وسلَّم على من لا نبيَّ بعده، نبيِّنا محمَّد وعلى آله وصحبه.

أمَّا بعد؛ فقد وُلد في العراق قبل عدة سنوات فرقة أطلقت على نفسها دولة الإسلام بالعراق والشام، واشتهر ذكرها بأربعة حروف هي الحروف الأوائل لهذه الدولة المزعومة فيقال لها: «داعش»، وقد تعاقب على زعامتها ـ كما ذكر ذلك بعض المتابعين لحدوثها وأحداثها ـ عدد يقال للواحد منهم: أبو فلان الفلاني أو أبو فلان ابن فلان، كنية معها نسبة إلى بلد أو قبيلة كما هو شأن المجاهيل المتسترين بالكنى والأنساب، وبعد مضي مدة على الحرب التي وقعت في سوريا بين النظام والمقاتلين له دخل أعداد من هذه الفرقة غير مقاتلين للنظام، لكنهم يقاتلون أهل السنة المناوئين للنظام ويفتكون بهم، وقد اشتهر أن قتلهم لمن يريدون قتله يكون بالسكاكين الذي هو من أبشع وأنكى ما يكون في قتل الآدميين، وفي أوائل شهر رمضان الحالي حوَّلوا تسمية فرقتهم إلى اسم «الخلافة الإسلامية»، وخطب خليفتهم الذي أُطلق عليه أبو بكر البغدادي في جامع في الموصل، ومما قاله في خطبته: «فقد وُلِّيت عليكم ولست بخيركم»، وقد صدق في أنه ليس بخيرهم؛ لأن قتل من يقتلونه بالسكاكين إن كان بأمره أو بعلمه وإقراره فهو شرهم؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: «من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه، لا ينقص ذلك من أجورهم شيئا، ومن دعا إلى ضلالة كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه، لا ينقص ذلك من آثامهم شيئا» رواه مسلم (6804)، وهذه الجملة التي قالها في خطبته قد قالها أول خليفة في الإسلام بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم أبو بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه وهو خير هذه الأمة التي هي خير الأمم، قالها تواضعا وهو يعلم والصحابة يعلمون أنه خيرهم للأدلة الدالة على ذلك من كلام رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومن الخير لهذه الفرقة أن تراجع نفسها وتؤوب إلى رشدها قبل أن تكون دولتها في مهب الرياح كشأن مثيلاتها التي سبقتها في مختلف العصور.

مجموعة من النصائح والتوجيهات لفضيلة الشيخ عبد المجيد جُمعة -حفظه الله- متعلقة بفيروس كورونا (للصم والبكم)

الصفحات

مشاريع المركز

من بين أهم المشاريع القائمة حاليا في "مركز درسات التصفية" هي :

1 ـ  رسالتان للشيخ سليمان بن سحمان في الهجر وغربة الدين ـ تحقيق

2 ـ  الوجيز في الفقه المالكي لابن غلاب المتوفى سنة (646) ـ تحقيق

3 ـ  تنزيه هند بن عتبة وبيان فضائلها وبراءتها مما افتري عليها ـ تأليف

فنسأل الله السداد والإعانة والتيسير.